الضرائب تعقد عودة نيمار إلى برشلونة

اوضح تقرير صحفي إسباني، اليوم الأحد، عن أزمة جديدة تهدد عودة البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان، إلى برشلونة في الصيف الحالي.

كما ذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فإن الضرائب الإسبانية تطالب نيمار بدفع 35 مليون يورو في حالة عودته للعب مع برشلونة.

قالت أن الضرائب حققت في السنوات الـ4 التي لعبها نيمار في الليجا رفقة برشلونة، وكذلك في عقد انتقاله إلى باريس سان جيرمان، قبل أن تعلن عن حجم مديونيات النجم البرازيلي.

نوهت ايضا أن نيمار إذا عاد إلى برشلونة ورفض التصالح مع الضرائب فقد يتم حجزه، مع نقل الأزمة إلى المحاكم الإسبانية.

حيث ان الضرائب كانت تحقق أيضًا في قضية انتقال نيمار إلى سان جيرمان وأزمة المكافأة الخاصة به، عقب التوقيع على عقد جديد مع النادي الكتالوني، لأن اللاعب أقام لمدة 183 يومًا في إسبانيا عقب التجديد، وبالتالي كان ينبغي أن يعلن دخله السنوي للضرائب.

الجدير بالذكر أن باريس سان جيرمان أعطى الضرائب الإسبانية العقود الموقعة مع برشلونة، ولكن مع الشطب على الأرقام.

أول تعليق لجريزمان على انتقاله لبرشلونة

تحدث قائلا المهاجم الفرنسي، أنطوان جريزمان، المنتقل حديثا إلى برشلونة لمدة 5 مواسم، اليوم الجمعة، عبر فيديو نشره النادي الكتالوني على مواقع التواصل الاجتماعي، إنه “قد حان الوقت لتقبّل مصير جديد”.

وحيث أكمل حديثه جريزمان خلال الفيديو “لقد علمني والدي منذ الصغر، أن القطارات لا تمر مرة واحدة فقط، لقد حان الوقت لتقبّل مصير جديد”.

واستطرد جريزمان المهاجم الفرنسي “في النهاية ستتحد طرقنا، سأدافع عن قميص البارسا بكل جهد والتزام.. هذه هي لحظتنا وهذا هو طريقنا”.

حيث أن النادي الكتالوني البلوجرانا، اليوم الجمعة، دفع في مقر الاتحاد الإسباني لكرة القدم 120 مليون يورو، وهي قيمة الشرط الجزائي في عقد أتلتيكو مدريد مع اللاعب الفرنسي، الذي سيسافر إلى مدينة برشلونة، غدًا السبت.

وبناءَ على هذه الصفقة، أصبح جريزمان في المركز الخامس، بين أغلى 10 لاعبين في التاريخ.

يايا توريه ينضم لنادي درجة ثانية

أوضح معلنا نادي كينجداو هوانجاي، الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية الصيني، اليوم الأربعاء، تعاقده مع النجم الإيفواري يايا توريه، لاعب مانشستر سيتي السابق.

وبحسب ما بينته صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن توريه انتقل إلى كينجداو في صفقة مجانية، بعدما لم يلعب لأي نادٍ منذ ديسمبر/كانون أول الماضي. 

حيث أنه توريه قد انضم إلى أوليمبياكوس، مطلع الموسم المنتهي، قبل أن يفسخ تعاقده مع النادي اليوناني بالتراضي.

حيث تحدث اللاعب عن تجربته الجديدة، قال توريه: “منذ بداية مسيرتي الكروية وأنا أعشق التحديات، والآن قررت خوض هذا التحدي الجديد، وصنع التاريخ مرة أخرى مع كينجداو”.

واستطرد لاعب برشلونة السابق: “إنه نادٍ شاب ومثير للغاية، كما أن لديه الكثير من الإمكانات، بالإضافة إلى تميزنا بنفس العقلية، وهي لعب كرة القدم الجميلة.. أنا سعيد جدًا بأن أكون جزءًا من عائلة هوانجاي، وأن أتواجد هنا في مدينة تشينجداو”.

برشلونة يسعى لضم نيمار دون أموال

أوضح تقرير صحفي كتالوني، اليوم الأربعاء، إن برشلونة يسعى للتعاقد مع البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان، دون دفع أموال.

حيث بينت موضحة صحيفة “موندو ديبورتيفو”، أن البارسا لم يبدأ المفاوضات بعد مع سان جيرمان، بسبب التوتر بين الناديين، حيث ينتظر مسؤولو البلوجرانا أن يفتح بطل فرنسا الباب أولا لرحيل نجمه.

وبينت أن النادي الكتالوني يفكر في التعاقد مع البرازيلي، دون دفع أموال، عن طريق تقديم لاعبين لسان جيرمان ضمن صفقة تبادلية، بشرط ألا تزيد قيمة اللاعبين عن 170 مليون يورو، وهو الرقم الذي يسمح لنيمار بالرحيل خلال صيف 2020 في حال تسديده.

وذكرت الصحيفة بأن هناك العديد من لاعبي البارسا، الذين يثيرون إعجاب النادي الباريسي، مثل الرباعي فيليب كوتينيو وعثمان ديمبلي وإيفان راكيتيتش وصامويل أومتيتي.

وبينت “موندو ديبورتيفو” أنه إذا دخل كوتينيو في الصفقة التبادلية، فسوف ينتقل برفقته راكيتيتش أو أومتيتي.

حيث أنه في حال كان ديمبلي هو بطل الصفقة مع نيمار، فسوف يرحل بمفرده، لأن النادي الكتالوني يقيم النجم الفرنسي بـ200 مليون يورو، ويرى أنه موهبة يجب التمسك بها.

واختتمت الصحيفة تقريرها بتأكيد أن راكيتيتش وأومتيتي، لا يريدان الرحيل إلى سان جيرمان، وإذا تقرر وضع أحدهما في الصفقة، فعلى “البي إس جي” إقناعه باللعب في صفوفه.

نيمار يؤجل حربه مع سان جيرمان

بين موضحا تقرير صحفي فرنسي، اليوم الأربعاء، عن موقف جديد للبرازيلي نيمار دا سيلفا نجم باريس سان جيرمان، بشأن رغبته في الرحيل هذا الصيف.

وبالنظر مليا لصحيفة “ليكيب” الفرنسية، فإن موقف نيمار من الرحيل عن سان جيرمان والعودة إلى برشلونة في الميركاتو الصيف الجاري، لا رجعة فيه من اللاعب البرازيلي. 

وقد أوضحت هذه الصحيفة الفرنسية، وفقًا لمصدر مقرب من نيمار، إلى أن اللاعب سيؤجل سيناريو التمرد وسيخوض فترة الإعداد مع سان جيرمان فور انتهاء إجازته الصيفية.

وقامت بالإفادة موضحة بأن نيمار لا يستبعد الدخول في حرب ضد ناصر الخليفي رئيس سان جيرمان، إذا تعنت الأخير، من أجل السماح له بالعودة إلى البلوجرانا.

وبالرغم من ذلك، ذكر مصدر في سان جيرمان، أن نيمار لديه عقد مع النادي حتى صيف 2022، ويتوقعون التزام اللاعب مع الفريق الفرنسي.